اخبار محلية

جنوب اليمن يكرم شهداء الإمارات

المشهد الجنوبي _ الخليج .

شهدت ساحة العروض بمديرية خورمكسر محافظة عدن (جنوبي اليمن)، أمس، احتفالات شعبية ورسمية مشتركة بالذكرى ال 48 لاستقلال جنوبي اليمن من الاستعمار البريطاني في 30 نوفمبر 1967، ونصبت في ساحة الاحتفال لوحة ضخمة مرصّعة بصور شهداء دولة الإمارات وأسمائهم، إحياء لذكراهم وتقديراً لأدوارهم البطولية في اليمن، حيث تتزامن احتفالات اليمن بذكرى الاستقلال الوطني مع احتفالات دولة الإمارات بيوم الشهيد.

وفي الاحتفالية التي بدأت بآي من الذكر الحكيم والوقوف دقيقة حداد وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الجنوب والإمارات، عبّر المشاركون عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات، قيادة وحكومة وشعباً، وأكدوا أن تضحيات الإمارات والإماراتيين وعطاءهم وجهودهم، ستظل خالدة ولن ينسوا مواقفهم طول الدهر.
وأقيمت الفعالية بمشاركة الآلاف من أبناء المحافظات الجنوبية الذين وصلوا عبر مواكب جماهيرية من اتجاهي شرقي مدينة عدن وشماليها، للمشاركة في الاحتفالية التي تخللتها عروض عسكرية رمزية وإلقاء الخطابات والقصائد الشعرية والأغاني الوطنية.
وكان الرئيس اليمني الشرعي عبد ربه منصور هادي، وجه خطاباً لأبناء الشعب اليمني، حمل خمس رسائل مهمة وتوجيهات سياسية، الأولى والثانية عبّرت عن الشكر والتقدير والفخر والاعتزاز بالشهداء والجرحى ورجال الجيش والمقاومة في جبهات القتال، ومطالبة الشعب اليمني الصابر بمساندة الجهود الرسمية في حفظ الأمن والاستقرار وحماية المكاسب الوطنية، فيما شددت الثالثة على ضرورة قيام الحكومة بواجباتها، بينما تقدمت الرابعة بالشكر باسم الشعب اليمني لدول التحالف وفي مقدمته السعودية والإمارات، وأخيراً جددت الخامسة تأكيد ضرورة اضطلاع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، بدورهم تجاه الوضع في اليمن وجرائم الانقلابيين.
ونكست السفارة اليمنية لدى الدولة صباح أمس العلم اليمني فوق مقرها بأبوظبي وذلك مشاركة منها في فعالية «يوم الشهيد» الذي يكرس فخر واعتزاز دولة الإمارات – قيادة وشعباً – بتضحيات الشهداء الأبرار من أجل إعلاء راية الوطن.
وأعرب رياض ياسين وزير الخارجية اليمني في تصريحات صحفية عقب الاحتفالية عن شكره وامتنانه للدور الذي تقوم به دولة الإمارات ضمن التحالف العربي لإعادة الأمل في اليمن، معرباً عن شكره وتقديره لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على وقوف دولة الإمارات الدائم بجانب اليمن وحرصها على مد يد العون والمساعدة في حفظ أمن واستقرار وتمكين الشرعية في اليمن والدفاع عن قضايا العرب وعزتهم والدور الإماراتي الفاعل في تنمية اليمن وعمليات المساعدات التي تجرى حاليا لإغاثة المتضررين والبرامج التي تنفذ لإعادة تأهيل المرافق الصحية والتعليمية والاجتماعية والخدمات العامة.
وقال وزير الخارجية اليمني «نعتز بجهود أشقائنا في دولة الإمارات ومشاركتهم لنا في إنقاذ بلدنا الحبيب اليمن»، مشيراً إلى أنه في مدة قياسية استطاع اليمن ودول التحالف والإمارات والسعودية انقاذ اليمن من الذهاب إلى نفق مظلم.
ونوه بأن دولة الإمارات تقدم نموذجا آخر يقتدى من خلال كمية المساعدات التي تدخلها إلى اليمن وجهودها الجبارة لإعادة الحياة إلى اليمن والمحافظة على الأمن وإعادة بناء المؤسسات الحكومية والرئاسية.
وأضاف وزير الخارجية اليمني ان الكلمات تعجز عن الإشادة بدور الإمارات وإنه يكفينا اعتزازاً وفخراً أن شهداء الإمارات البواسل والشرفاء ضحوا بدمائهم الطاهرة ورسموا صورة مشرقة في البذل والفداء دفاعاً عن المبادئ والقيم الإنسانية ودماؤهم ستكون محفزاً على بذل المزيد من أجل رفعة الوطن. – See

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق