اخبار محلية

الحرب الإعلامية سبقت العدوان

((المشهد الجنوبي)) – خاص – قايد زيد ثابت .

إن الحرب العدوانية التي تشنها ميليشيات الحوثي وصالح الإجرامية على مدن وبلدات الجنوب والتي طالت وتطال البشر والشجر والحجر على أرض الجنوب سبقتها حملة إعلامية مسعورة لتبرير العدوان بمعزوفة واهية وأساليب ملتوية ألا وهي محاربة داعش والإرهاب.
هذه المعزوفة تذكرنا بحرب صيف 94 الظالمة والفتاوى التكفيرية التي صدرت من قبل علماﺀ السوﺀ في الجمهورية العربية اليمنية التي تببح استباحة دماﺀ وأعراض وأموال الجنوبيين لأنهم مارقون أشتركيون حد قولهم الى غير ذلك من الخداع والتضليل.
اليوم نسمع عن جواز دخول الجنة ومفاتيح الجنة يتم منحها كل مقاتل يخرج للجهاد كما يدعون وهذا دليل على كذبهم وافتراﺀاتهم العمياﺀ
وبهذا الجواز انكشف وجههم القبيح ونواياهم المريضة والمبيتة وأظهروا عداوتهم وحقدهم على الجنوبيين خاصة والعرب والمسلمين عامة.
إننا نضرع الى الله سبحانه وتعالى أن يمدنا بمدد وعون من عنده .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق