اخبار محلية

بيان سياسي هام للمجلس الاعلى للحراك الجنوبي

((المشهد الجنوبي)) – خاص .

بيان سياسي هام
بسم الله الرحمن الرحيم
قال الحق تعالى { فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ والَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ قَالُوا لا طَاقَةَ لَنَا اليَوْمَ بِجَالُوتَ وجُنُودِهِ قَالَ الَذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاقُوا اللَّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإذْنِ اللَّهِ واللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ } ( البقرة 249)
صدق الله العظيم
يا أبناء الجنوب الاحرار
أيها المقاومون الشرفاءالمرابطون في جبهات الشرف والعزة والفخار
أيها الصامدون الصابرون المدافعون عن الوطن والأرض والعرض
وأنتم تسطرون أيها الرجال الميامين الابطال الشرفاء الاحرار في كل جبهات الوغى وميادين القتال من مضيق باب المندب وحتى حوف بالمهرة أنصع بطولات الشرف والفداء في معركة الخلاص والدفاع عن الجنوب وأرضه الطاهرة ووطنه المغتصب ضد جحافل ميلشيات العدوان الحوثي وعلي عبدالله صالح تنحني لكم الرؤوس اجلالا واكبارا وعزة وشموخا لمقاومتكم الوطنية الباسلة وتضحياتكم الجسيمة في ظل نقص الامداد العسكري والتدريب القتالي وفقدان القيادة العسكرية نتيجة عدم التكافؤ ومباغتة الحرب الا أنكم تغلبتم على كل ذلك وأثبتم مقاومة نادرة في التاريخ الحديث يتحدث عنها العالم أجمع وستكون محل دراسات الخبراء العسكريين في الكليات العسكرية الاكاديمية العالمية .
أيها الشباب الاحرار في العاصمة عدن والضالع ولحج وأبين وشبوة وحضرموت والمهرة أنكم صناع مستقبل الجنوب القادم وعماد مستقبله الزاهر في دولته الجنوبية الحرة القادمة حتما وأنتم وحدكم اليوم من تصنعون النصر الموشى بالدماء الزكية .
أن المجلس الاعلى للحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب الذي كان معكم منذ اللحظة الاولى من انطلاقة المقاومة المسلحة مبشرا بها وداعيا إليها بعد ان فرضت على الجنوب الحرب فرضا ليجدد تأكيده على تحمل المسؤولية معكم من خلال قياداته وشبابة المنبثين بين صفوفكم ومعكم ويعتبر هذه المقاومة هي نتاج طبيعي لنضالات الحراك الجنوبي الذي أنطلق سلميا منذ العام 2007م وتطور ايجابي لتعزيز الثورة الوطنية الجنوبية وكوسيلة متقدمة من الوسائل النضالية المشروعة و يود أن يؤكد على ما يلي :
أولا : نعاهد أسر الشهداء الذين سقطوا في كل جبهات القتال على السير في خطاهم حتى تحقيق الأماني العظيمة التي سطرتها دمائهم الطاهرة وسنعمل كل ما بوسعنا على معالجة جرحى الحرب في الداخل أو الخارج وتحرير أسرانا مهما كلف ذلك من ثمن .
ثانيا : ان شعب الجنوب الأبي الحر والتي تعبر عنه مكونات الحراك الجنوبي وعلى رأسها المجلس الأعلى للحراك الثوري السلمي لتحرير واستقلال الجنوب يقاوم في هذه الحرب العدوانية الثانية من أجل قضيته الجنوبية الوطنية وحق شعبه في التخلص من الاحتلال وليس مناصرا لشرعية يمنية أسقطتها حرب صيف 1994م باحتلال الجنوب ويؤكد ان كل الجنوبيين بمختلف تموضعهم الحالي هم شركاء في القضية الوطنية الجنوبية في وضعها الراهن وما ستؤول إليه كدولة جنوبية مستقلة .
ثالثا : نجدد الترحيب بعاصفة الحزم واعادة الأمل ونعتبر هذه المشاركة العسكرية الحاسمة من دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية ودول الخليج الشقيقة وجمهورية مصر العربية مشاركة أملتها الواجبات الدينية ووشائج العروبة الوثقى والأعراف والعادات الاصيلة المشتركة وهي خطوة مهمة لتحصين المنطقة العربية من الغزو الخارجي .
رابعا : يدعو المجلس الأعلى للحراك قادة التحالف العربي الى النظر بدقة متناهية ونظرة ثاقبة الى الاسباب الموضوعية التي دفعت شعب الجنوب لخوض غمار الحرب في 24 من مارس 2015 بهذه المعنوية العالية والروح القتالية الصلبة والارادة الفولاذية في المواجهة وحجم التضحيات في التكلفة الباهظة في الارواح والاموال والممتلكات الخاصة والسكينة العامة في مواجهة التمدد الحوثي الايراني ومليشيات مجرم الحرب الاول علي عبدالله صالح المستبدة في أرض الجنوب الطاهرة ودوافع استبساله في رفض هذا التمدد وصده بأي ثمن كان ومنع تقدمه الى حدود دول الجوار وجعل الاقليم والمنطقة العربية في حالة اشتعال وقلق دائمين وهو ما يجب أن يأخذه بعين الاعتبار قادة دول التحالف العربي عند رسم الواقع السياسي الجديد وفق القراءة المنصفة لمعطيات الحالة وما يستوجب من نصرة شعب الجنوب كبوابة عربية صلبة في مواجهة العدوان وبلدا آمنا وامينا على مصالح جيرانه وشريكا في الدين والهوية والاعراف والعادات .
خامسا : يدعو المجلس الاعلى قادة دول التحالف العربي للمساعدة الانسانية والتدخل العاجل بكل الطرق لإنقاذ الوضع الانساني الكارثي الذي يعيشه المواطن في الجنوب وعلى وجه الخصوص في العاصمة عدن والضالع والحيلولة دون تفاقمه.
سادسا : يؤكد المجلس الاعلى أنه سيكون فاعلا في أي حوار قادم ولن يترك كرسي الحراك شاغرا ويحذر من جديد من استنساخ الحراك الجنوبي والتعدي على قضية الجنوب بالالتفاف عليها عبر أية مشاريع منقوصة .
سابعا: إن شعب الجنوب يحرص على احترام حسن الجوار مع الدولة الجارة الجمهورية العربية اليمنية وفق تبادل المصالح المشتركة بين الدولتين وعلى اساس ذلك يمكن البناء على علاقات دائمة ومتطورة تعيد جسور الثقة بين الشعبين والاخاء والرحمة والمودة وان اي مشاريع تخرج عن اطار الاحترام المتبادل وتتجاوز هذا الحق سوف يكون لها شعب الجنوب بالمرصاد وفي مواجهتها بكل وسائل المقاومة الجنوبية التي هي الحصن المنيع الذي ستتحطم امامها كل المؤامرات مهما كبرت وعلت .
ثامنا : يدعو المجلس الاعلى كافة مكونات الحراك والقيادات الوطنية الجنوبية بالداخل ومختلف الاطر والجهات الجنوبية الى اللقاء سريعا لتشكيل مجلس وطني انتقالي يتمثل فيه كل الطيف السياسي الجنوبي يقود بروح وطنية واحدة مصاعب المرحلة الحالية ووضع الية التوافق الجنوبي للمقاومة الجنوبية لترتيب اوضاعها والتعاطي معها وفقا ووقائع الميدان والضرورة الوطنية لتكون هي مشعل الثورة وروحها في الحاضر والقادم حتى تحقيق غايات الشهداء وتطلعات شعب الجنوب الحر .
تاسعا : يؤكد المجلس الاعلى انه بقدر تمسكه بنضاله السلمي خلال سنين ثورته التحررية الا ان الاحداث القائمة اليوم فرضت عليه وضعا جديدا وجعلته ينتقل الى مرحلة جديدة تتسم بعنفوان المقاومة الجنوبية وحق حمل السلاح في مواجه العدو الذي لم يترك مجالا للجنوبيين لأي لغة اخرى غيرها.
عاشرا : يدعو المجلس الاعلى وفق ارشاداته السابقة كافة مجالس الحراك بالمحافظات بالتنسيق مع كافة الاطر والجهات الجنوبية لترتيب أوضاع المقاومة الجنوبية في المحافظات وربطها هيكليا بقيادة المقاومة الجنوبية العامة التي سيتم الاعلان عنها .
حادي عشر : يؤكد المجلس الاعلى للحراك الثوري على المشاركة الفعلية مع دول الاقليم والعالم في مكافحة الارهاب بكل صوره وألوانه.
وانها لثورة مباركة ومقاومة منتصرة حتى التحرير وطرد المحتل
صادر عن المجلس الاعلى للحراك الثوري السلمي لتحرير واستقلال الجنوب
عدن : 28 – أبريل – 2015م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق