اخبار محلية

صحفي جنوبي : السعودية والخليج الخاسر الأول من أي حرب جديدة يشنها صالح والحوثي ضد الجنوب

((المشهد الجنوبي)) – استماع – فتاح المحرمي .

أكد ماجد الشعيبي وهو صحفي شاب في عدن أن الجنوب دخل فعلياً مرحلة الحرب ، خصوصاً بعد التهديدات التي أطلقها الرئيس السابق صالح تجاه الجنوب خلال اليومين الماضيين ، مؤكداً إن هناك استعداد عسكرية وقبلية متمثلة باللجان الشعبية الجنوبية التي تنتشر في مختلف المناطق المحادة للمحافظات الشمالية تحسب لأي هجوم محتمل على الجنوب.

وأكد ماجد الشعيبي في مداخله على قناة “الحدث العربية” أن الهدف هذه المرة من الحرب ليس هادي فقط بل الجنوب بشكلاً عاماً ، مشيراً إلى أن موازين القوى والتحالفات تغيرت كثيراً في أشارة منه إلى تحالفات صيف 94 وقال الشعيبي أن الشعب هذه المرة سيقاتل بكل الوسائل وسيدافع عن الجنوب عكس ما حصل في صيف 94 حينما توهمت بعض الإطراف الجنوبية -قاتلت في صف صالح ضد الجنوب بينا أولية عسكرية جنوبية- حينها أن لقتال كان ضد مجموعة من الانفصاليون متمثلاً بالنظام الاشتراكي وهو ما ثبت عكس ذلك ..

وعن الحوار اليمني ونقله إلى الرياض قال الشعيبي إن مسألة الاستمرار في الحوار مع جماعات مسلحة وفي ضل سيطرتها الفعلية على الأرض هو خيار عبثي ومضيعة للوقت متسائلاً لماذا لم يتم دعم حركة سلمية تناضل من أجل حق مشروع مثل الحراك الجنوبي فيما يتم التحاور مع جماعة تفرض نفسها بقوة السلاح!!.

وقال ماجد في رسالة إلى المجتمع الدولي أن عليه دعم اللجان الشعبية والدفع بالحراك الجنوبي السلمي لإعادة ترتيب وضع الجنوب عسكرياً ومؤسسي ،موضحاً إن إي حرب ضد الجنوب قد تأخذ شكلاً طائفي لن يكون الجنوب الخاسر الوحيد ، أنما السعودية والخليج بشكل عام ، وطالب الشعيبي دول التعاون بسرعة دعم أعادة تكوين الجيش الجنوبي للتصدي لأي عدوان قادم من القوى في الشمال.

وخلال المداخلة قال الشعيبي انه في الوقت الذي تحضر الرياض لنقل جلسات الحوار إلى السعودية جماعة الحوثي تقيم تدريبات على الشريط الحدودي مع المملكة في رسالة عسكرية مفادها بأن تكف الأخيرة عن التدخل بالشأن اليمني بالمقابل إيران تتدخل في الشؤون الداخلية كيفما تشاء

ورداً على مذيعة العربية التي استفسرت عن التطورات الميدانية في مدينة عدن وما يتعلق بخطاب مرتقب من هادي رد الشعيبي قائلاً انه ليس من المطلوب من هادي في هذه الظرف مخاطبة الشعب في ظل عزله عن ممارسة صلاحياته كرئيس فالشمال كما قال تخضع لحكم المليشيات المسلحة والحكومة التي شكلت كانت مجرد “كومبرس” ولا تمارس إي صلاحيات حد وصفه .

واستضافة قناة العربية الحدث خلال اليومين الماضيين عدداً من الوجيه الشابة التي تمثل الجنوب كأول قناة عربية دعمت ظهور جنوبيين يتحدثون عن واقع الناس ومطالب الشارع الجنوبي عكس القنوات الأخرى التي تعمد حتى وهي في عدن إلى مغالطة الواقع عبر استضافة شخصيات أخوانيه وتتحدث عن الجنوب وتدعي بأن الجنوبيين مع وحدة اليمن ويؤيدون مخرجات الحوار .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق