اخبار محلية

اللجان الشعبية الجنوبية تسيطر على مدينة المحفد بعد طرد مسلحي القاعدة منها

((المشهد الجنوبي)) – ابين .

تمكنت قوات من اللجان الشعبية في اليمن من طرد مسلحي “أنصار الشريعة” – تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية – من مدينة المحفد بمحافظة أبين جنوبي اليمن.

وقالت المصادر في اللجان الشعبية (مسلحون قبليون من سكان المدينة موالون للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي) لوكالة الأناضول إن مسلحي اللجان تمكنوا من تحرير مدينة المحفد بمحافظة أبين بعد سيطرة القاعدة عليها لساعات.

وأضاف أن مسلحي اللجان طردوا مسلحي تنظيم القاعدة من المدينة، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وفي وقت سابق من اليوم، أفاد مصدر أمني بأن “مجاميع كبيرة من مسلحي تنظيم القاعدة دخلت مدينة المحفد مركز المديرية التي تحمل الاسم ذاته بمحافظة أبين وسيطرت عليها بالكامل”.

وأشار إلى أن المسلحين الذين يحملون شعارات تنظيم القاعدة نشروا نقاط تفتيش على جميع مداخل المدينة قبل أن يهاجموا معسكر اللواء 39 مدرع التابع للجيش في المدينة ذاتها.

وأضاف المصدر أن مسلحي القاعدة اشتبكوا مع منتسبي لواء الجيش؛ ما أدى إلى مقتل 3 من الجنود و3 من مسلحي القاعدة المهاجمين.

واختتم بالقول إن المسلحين قدموا من مناطق جبلية مجاورة لمدينة المحفد.

من جهته، قال تنظيم أنصار الشريعة في تغريدات على حسابه الخاص بموقع “تويتر” إن مسلحيه شنوا هجوماً واسعاً على مقر اللواء 39 في المدينة، مشيراً إلى أن الهجوم على اللواء كان من عدة محاور، وأن مسلحيه أسروا 4 جنود خلال الهجوم الذي بدأ فجر اليوم.

وبين الحين والآخر، تتعرض مواقع عسكرية وأمنية ومدن يمنية لهجمات ينفذها مسلحو تنظيم القاعدة الذين يخوضون حربا مفتوحة ضد القوات الحكومية منذ العام 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق