اخبار محلية

بن عمر ورؤسا احزاب يلتقون بالرئيس هادي في عدن

((المشهد الجنوبي)) – عدن .

التقى الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، الخميس، مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر في مدينة عدن جنوبي البلاد، فيما اجتمع هادي أيضا برؤساء 7 من قيادات الأحزاب السياسية اليمنية لبحث سبل الخروج من الأزمة.

ووصل بن عمر في وقت سابق من صباح الخميس إلى مدينة عدن.

وبحث هادي مع قادة الأحزاب السياسية قضايا عدة على رأسها المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة بين أطراف الأزمة اليمنية.

وقد علقت 3 أحزاب رئيسية، هي الإصلاح والاشتراكي والناصري مشاركتها في المفاوضات احتجاجا على ممارسات جماعة الحوثي واستمرار سيطرتها على مؤسسات الدولة.

وطالبت هذه الأحزاب بإجراء المفاوضات خارج العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون.

كان الرئيس هادي قد تمكن من الإفلات من الإقامة الجبرية التي فرضتها عليه جماعة الحوثي لمدة شهر، وغادر إلى مدينة عدن حيث بدأ بممارسة مهامه رئيسا للبلاد.

وبعد ساعات من وصوله أعلن هادي تمسكه بشرعيته رئيسا للبلاد، وأكد أن “كل القرارات الصادرة منذ 21 سبتمبر الماضي (تاريخ سيطرة الحوثيين على صنعاء) باطلة ولا شرعية لها”.

وأرسل هادي، الثلاثاء، مذكرة إلى البرلمان لسحب استقالته التي تقدم بها يوم 22 يناير الماضي اعتراضا على سيطرة الحوثيين على سكنه الخاص وعلى القصر الجمهوري في العاصمة صنعاء.

وتوالت ردود الفعل المؤيدة لهادي والداعمة له، إذ أكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، الأربعاء، خلال اجتماعه بهادي في عدن تأييد دول الخليج لشرعية هادي الدستورية، ووقوفها إلى جانبه في كل الخطوات والإجراءات التي اتخذها منذ قدومه إلى عدن السبت الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق