اخبار محليةتقارير

الرئاسة تقيل خبير المعلومات من منصبة وتعين فني كهرباء بدرجة وزير

المشهد الجنوبي – متابعات

قالت مصادر مطلعة ان الرئاسة اليمنية اتخذت قرارا باقالة الدكتور يحيى محمد الريوي الخبير في مجال المعلوماتية من منصبه كرئيس للمركز الوطني للمعلومات التابع لرئاسة الجمهورية وتعيين نائبه فني الكهرباء محمد حسن عبده العمراني المنتمي لحزب الاصلاح رئيسا للمركز بدرجة وزير.

واوضحت المصادر ان اقالة الدكتور الريوي جاء ت بعد مشاركته كمتحدث رسمي امام القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2018م. في جنيف السويسرية منتصف الشهر الماضي.

وكشفت المصادر ان مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي قد اتصل شخصيا بالدكتور الريوي وابلغه استيائه واستياء الرئيس من مشاركته في القمة المعلوماتية والقاء كلمة مرتجلة امام الوفود المشاركة في القمة والتي جائت من 150 دولة.

وابلغ الدكتور العليمي الريوي بان قرار اقالته قد تم توقيعه وقد تم تعيين نائبه بدلا عنه في صورة تنم عن ممارسات خاطئة واقصائية ضد الكوادر اليمنية والجنوبية بدرجة رئيسية ومحاولة لاحباط الكفاءات ومنعها من تمثيل اليمن في المحافل الدولية الا وفقا لما تراه القيادة النائمة في الرياض.

علما بان الدكتور الريوي يعتبر من انزه وابرز الكفاءات اليمنية في مجال المعلوماتية وقد تلقى دعوة المشاركة في جنيف بصورة رسمية كخبير دولي في مجال المعلومات وبحسب مراقبون فان الريوي قدم مشاركة ناجحة ومثل اليمن خير تمثيل.

وتاتي عملية اقالته بهذه الصورة لتكشف مدى تخبط الشرعية وعدم قدرتها علئ الاحتفاظ بالكوادر والكفاءات بنفس القدر الذي تراكم فيه الفاسدين واللصوص حول الرئيس وفي الحكومة الفاشلة علما بأن المركز الوطني للمعلومات الذي يترأسة الدكتور يحيى الريوي يضم 180 من الكفاءات الوطنية في مجال المعلومات.

ومن المتوقع ان يلقى القرار استنكارا واسعا في الاوساط الشعبية في عدن والجنوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق