اخبار محليةاقتصاد

عمال النفط بعدن يصعدون احتجاجاتهم السلمية الى المطالبة بانهاء احتكار التاجر العيسي ورد الاعتبار لشركتي النفط ومصافي عدن

المشهد الجنوبي – عدن

صعد عمال وموظفي شركة النفط بعدن ولليوم الثاني على التوالي من احتجاجاتهم السلمية بتنظيم وقفة احتجاجية سلمية صباح اليوم ( الثلاثاء ) الموافق 27 فبراير 2018م في مدخل مدينة البريقة وذلك بمشاركة عدد من المواطنين وبعض عمال المصافي المطالبين بضرورة توفير المشتقات النفطية ورفع يد التاجر العيسي عن المصفاة .

ودعا العاملين بشركة النفط في عدن كافة ابناء عدن ومنظمات المجتمع المدني لمشاركتهم في الوقفات الاحتجاجية السلمية لعمال النفط والمقرر تواصلها بشكل يومي وذلك حتى يتم الاستجابة لمطالبهم الاساسية والمتمثل ابرزها في سرعة توفير المشتقات النفطية حتى تضطلع شركة النفط بدورها في تسويق تلك المواد بالسوق المحلية ، مع المطالبة بازالة مساكب الوقود ( منصات التعبئة ) المستحدثة في المصفاة وسرعة توفير النفط الخام للمصفاة حتى تضطلع هي الاخرى بدورها في تكرير النفط وانتاج المشتقات النفطية بمختلف انواعها وبالتالي اعادة الاعتبار لكل من شركة مصافي عدن وشركة النفط بعدن انطلاقا من دورهما الحيوي والهام في رفد الاقتصاد الوطني .

يذكر بان العمال المحتجين قرروا التخييم في مدخل البريقة بهدف منع خروج او عبور اي قاطرات لنقل المشتقات النفطية وتحديدا تلك الخارجة من المصفاة بشكل غير قانوني ، باستثناء سماحهم فقط بمرور وعبور قاطرات نقل المشتقات النفطية الخارجة وبشكل رسمي وقانوني عبر منشأة البريقة التابعة لشركة النفط بعدن والمقرر ايصالها الى محطات توليد الكهرباء والمستشفيات وقيادة التحالف فقط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق