اخبار محلية

رئيس الوزراء اليمني “بن دغر” يحرض على الإرهاب وإلفوضئ في عدن

((المشهد الجنوبي)) _ متابعات .

في واقعة مثيرة وغير مسبوقة دعا رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر ، كلا من محافظ عدن اللواء عيدروس الزبيدي ومدير أمن عدن اللواء شلال علي شائع والكتائب التي تعمل تحت الويتهم بالإعتذار لبعض مخالفي القانون ومنتهكي النظام في عدن.
.
حديث بن دغر عن الإنسانية والمواطنة جاءت بسبب إجراء أمني قانوني نفذته الأجهزة الأمنية في عدن ضد كل مخالفي القانون ومن ليس لديهم أي أوراق ثبوتية أو هويات شخصية ، الأمر الذي بات يؤكد ضلوعه “بن دغر” شخصياً بزعزعة الامن والإستقرار في عدن .
.
بن دغر ابدى استياء وزعل من تدابير أمنية قانونية مشروعة نفذتها قوات الأمن في عدن واستهدفت كل من يخالف القانون وينتهك قدسية النظام ، في واقعة اثارت جدل واستياء واسع لدى شريحة كبيرة من المواطنين الذين ابدوا استغراباً شديداً من موقف بن دغر وحكومته من الإجراءات الأمنية التي رحب بها قطاع واسع من أهالي عدن .
.
يبدو أن الشرعية وخاصة الحكومة بقيادة بن دغر لا تتمنى لمدينة عدن الأمن والإستقرار وتقف عائقاً أمام اي تحرك أمني أو اجراء قانوني تنفذه الأجهزة الأمنية في عدن .
.
حكومة بن دغر تتحدث اليوم عن الإنسانية والمواطنة وتقول أن هذه الأجراءات الأمنية ستؤدي الى زرع الكره والبغضاء بين ابناء الشعب ، فيما لم تعر الجنوبيين اي اهتمام طيلة العشرين السنة الماضية وهي تمارس ضدهم أبشع أنواع الممارسات التعسفية والتمييزية وهو الأمر الذي دفع الجنوبيين للمطالبة بإستقلال الجنوب وفك إرتباط الدولتين عقب فشل مشروع الوحدة الطوعية وتحولها الى عملية نصب وإحتيال وإحتلال للجنوب أرضاً وإنساناً .
.
الأمر الذي عده الكثيرين على شبكات التواصل الإجتماعي أن رئيس الوزراء اليمني اثبت تحريضه على الإرهاب وإنتهاك النظام والقانون في عدن وبقية المحافظات المحررة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق