اخبار اليمن

خطير … سياسي كويتي بارز يكشف عن فساد المقاومة في شمال اليمن

المشهد الجنوبي_ متابعات .

أنتقد سياسي كويتي بارز حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي التي قال انها أهملت المقاومة الجنوبية,ولم توظف منتسبيها لكي يحفظ أمن بلادهم.

أكد السياسي الكويتي البارز فهد الشليمي ان بعض القوى السياسية في شمال اليمن لا تريد ان تحسم المعركة, وتبحث عن مكاسب سياسية.

وذكر الشليمي الذي كان يتحدث لقناة أبوظبي الإخبارية ” ان الجنوبيين عندما دعمهم التحالف باثنين أولية حرروا بلادهم (ستة محافظات) في 21 يوماً فقط”.

وجدد الشليمي التأكيد بان حزب الإصلاح (إخوان اليمن) هو من عرقل معركة تحرير تعز, التي قال انه تم دعم المقاومة فيها بكميات كبيرة من الأسلحة والعتاد”.

وقال ان الإخوان إذا كانوا يريدوا تحرير تعز كان حرروها من زمان, لكنهم يتفرجون على التحالف وجنوده تقتل وهم يتفرجون عليهم”.. مؤكداً بان تعز فيها أكبر عدد سكان, واعطوهم أسلحة كبيرة”.

وقال ان مقاومة الإخوان هي عبارة عن مقاومة واتس آب وتويتر”

وخاطب الشلمي مقاومة تعز بالقول ” إذا تريدوا تحرروا تعز , السلاح الذي قدمته لكم الإمارات معكم أذهبوا حرروا بلاكم بدلا من ان تبيعوه في الأسواق”

ودعا الشليمي إلى دعم السلفيين في تعز لأنهم كما قال أشجع وأكثر بسالة من غيرهم.

وانتقد الشليمي الحكومة اليمنية التي قال انها لم تقدم رواتب للمقاومة في الجنوب.

وأكد الشليمي ان الكثير من مقاتلي المقاومة الجنوبية لم يحصلوا على مرتباتهم.

واستغرب الشليمي كيف يتم صرف آلفي ريال سعودي للمقاومة في الشمال بينما المقاومة في الجنوب تقطع أرجل مقاتليها وهم ينتظرون الرواتب”.

وكشف الشليمي عن ان بعض قادة المقاومة في شمال اليمن يأخذون رواتب من دول التحالف العربي بحجة انها لمقاتلي المقاومة بينها في الحقيقة تذهب لجيوب القادة, قائلاً ” بعض قادة المقاومة في حزام صنعاء يقدم لك كشف بان معه 2000 مقاتلين, وفي الحقيقة مع 400 مقاتل, ويأخذ معاشاتهم”.. محذرا التحالف من ذلك”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق